تكميم المعدة

هذه العملية تتم من خلال قص المعدة طوليا لتقليل حجمها بنسبة 75%،وذلك من خلال مكبس تتم به هذه العملية ، يصبح المريض بعدها يشعر بالشبع أسرع من قبل ، ويقلل احساسه بالجوع ، وذلك لأنه يتم استئصال الجزء الذي يفرز الهرمونات المسؤولة عن شهوة الجوع والاكل .

يوجد لعملية التكميم مجموعة من الإيجابيات والسلبيات .

الايجابيات :

*يفقد المريض حوالي 80-90% من الوزن الزائد الذي يعاني منه خلال العام الأول.

*تقليل كمية الأكل التي يتناولها الشخص في كل وجبة

*لا يتم تحويل المسار الطبيعي للأكل

*يقل إحساس المريض بالجوع و الشهوة للأكل

 

السلبيات :

 

يمكن أن يعاني المريض في السنة الأولى بعد العملية من نقص مؤقت في مجموعة من الفيتامينات مثل : الثيامين, الحديد, الفوليت, فيتامين ب 12, الزنك ، لذلك ينصح بتنويع الاغذية المتناولة وتناول الفيتامينات لتعويض هذا النقص.

 

مخاطر عملية قص المعدة :

كأي عملية جراحية ، تحتوي عملية التكميم على نسبة خطورة بحدوث تسريب او نزف في مكان القص ،وهذا بما نسبته 1% عالميا ، والتسريب انواع :فيختلف حسب مكان حدوثه على طول جدار المعدة وحجمه وتوقيت حدوثه وبعد العملية, ولكل نوع طريقة للعلاج،

لذلك ينصح باجراء هذه العملية باشراف جراح متخصص في جراحة السمنة له القدرة على اكتشاف ورصد هذا النوع من المضاعفات باسرع وقت والتعامل معها سريعا وبطريقة فعالة.